22‏/07‏/2010

شرف التجربة

عودة من جديد لكتابة يوميات طالبة ثانوية عامة بعد غياب سنة كمان عدت وأنا ما زلت في الثانوية العامة .. رغم أني توقعت أن السنة هتبقي عادية بدون أي أحداث جديدة أو مختلفة
وفعلا كان الوضع مستقر لحد ما عينوا السيد المهندس الدكتور الوزير أحمد زكي بدر
ومن وقتها والواحد ياما شاف .....


(11)


- بيقولك هيعملوا حاجة اسمها الإمتحانات التجريبية .. قال ايه هندخل إمتحانات قبل إمتحانات أخر السنة عشان يحددوا بيها مستويات الطلبة وعلى أساسه هيعملوا مستوى إمتحانات أخر السنة .. ومش عليها درجات بس لازم نحضرها
- وماله .. أصل الوزير لسه بشوكه .. ما هو الفراغ بيعمل أكتر من كدة ...!


وكبرت دماغي من بعد ما عرفت الكلام ده من صحبتي ومادورتش على أخبار وكبرت دماغي أكتر لما اتقالي أن مش ضروري أحضر الإمتحانات دي - أحسن -
إنما فجأة لقيت كل وسائل الإعلام بتتكلم عن الإمتحانات دي وهتبقي في أخر الشهر - بعد الإعلان عنها بـ 3 أسابيع بالظبط - ولازم نحضر لأن الغياب هيسبب مشاكل واللي مش هيحضر مش هيدخل إمتحانات أخر السنة - شوف البواخة - ...!


المهم وصلني الجدول بتاع الإمتحانات دي وطبعا ماكانتش فارقة معايا لأنها مادة وكدة كدة مش عليه درجات .. المهم
قبلها بيوم كما المعتاد من بابا القلق وشدي حيلك وكان ردي (أنا مش هحل حاجة أصلا)
روحت وبدور على اللجنة اللي همتحن فيها مالقيتش لجان ..!
وبعدها وصلت للمكان اللي المفروض هنمتحن فيه بعد أسئلة لناس كتير والغالبية مش عارف فين ..!
- مش ده امتحان برده -


دخلت وبدور ع الديسك اللي هقعد عليه .. مافيش أرقام جلوس ولا فيه قائمة بأسمائنا ولا أي إثباتات لينا حتى ولا عارفين مين معاه فيزياء ومين اللي المفروض يمتحن .. وقالوا لنا اقعدوا في أي حتة
قعدنا واستنينا المهم في الليلة الخربانة دي .. فبيوزعوا كراسات الإجابة والكراسة خفيفة بشكل غير عادي ..!
وبعدين بيوزعوا ورق الإمتحان لقيت الإمتحان ورقتين مش ورقة واحدة والأتنين شبه بعض .. نعم ..!


قبل ما نبدأ كل شوية مدرس يدخل يتعجب شوية أننا جينا وأنه كان أحسن مانجيش أصلا ..!
- مش ده امتحان برده -
وبعدين البنت اللي كانت ورايا لقيتها بتسألني على حاجة في المادة وخايفة كدة .. بصيت لها بطرف عيني ومارديتش عليها - جتك نيلة -
فقررت وقتها ما احلش حاجة طالما الحوار ماشي بالطريقة دي


قعدت اتفرج ع الامتحان شوية ومابكتبش حاجة والمراقبين - المفروض أنهم مراقبين - يستغربوا ليه قاعدة كدة
وفجأة طلعت القلم وقعدت انقل الأسئلة في كراسة الإجابة والكراسة ماكفتش كل الأسئلة ..!! فبعدّها لقيتها 4 ورقات بالظبط ..!!
- الله .. ايه الحلاوة دي -
فقومت من مكاني وبصيت لكل الناس بما أني كنت قدام وقولت لهم (اللي بتحل وواخداها جد .. ورقة الإجابة 4 ورقات فأطلبوا ورق عادي ورسم بياني عشان مافيش)


وقعدت ابص ع الساعة لأني عاوزة اخرج عشان عندي كورس إنجليزي في الميعاد اللي هيخلص فيه الإمتحان فبسألهم إذا كان ينفع اخرج بدري نص ساعة .. كله قال لي لا ..!! ده أحنا في إمتحانات أخر السنة مسموح لنا نخرج بعد نص الوقت ..!!
فطلعت كشكولي ونقلت الإمتحان وطلعت الكتب وراجعت عشان إمتحان الكورس ولما خلصت قعدت افنن في كشكولي شوية رسومات على كتابات .. هيصة بقي
بس ماكنتش فاهمة ليه الكل بيبص لي بإستغراب ومع ذلك ماكانش في دماغي
طالما الليلة دي ماشية كدة والكل غير مبالي يبقي أنا كمان كدة .. ماهو إمتحان تجريبي بقي
وللاسف اتأخرت على إمتحان الكورس بسبب أني المفروض اخرج في الميعاد بالظبط - إنضباط بقي -


نفسي افهم كان ايه لازمة الإمتحان ده ..!! ومستوى ايه اللي حددوا بيه إمتحانات أخر السنة وهي اجت صعبة مع أن الغالبية ماحليتش حاجة في التجريبي عشان تيجي الإمتحانات سهلة ..!!
وبعدين مستنين مين يهتم بأنه يحدد مستواه وأصلا مش عليه درجات وأحنا مش بنفكر غير باللي هينفعنا في المجموع
العالم دي كانت بتهرج باين ....


ضحى حلمي

19‏/07‏/2010

وظيفة ما تمت

بعدما تخرج من كلية الإقتصاد والعلوم السياسية, استعد واعد بذلته السوداء والكرافت الأحمر للـ الإنترفيو الذي سيؤديه للعمل
لكنه لم يكن يعلم أن له تاريخ مديد مع الـ الإنترفيوهات ...
مايكل محسن ذو لقب "العميد" لأدائه أكثر من 100 إنترفيو في مجالات عمل مختلفة لم يكن إحداها له صلة بدراسته ..!!
وقد روى مغامراته في الإنترفيوهات على مدونته الخاصة ومن ثم طبع بعضها في كتاب صدر عن دار المصري بأسم (وظيفة ما تمت)


"وظيفة ما تمت" يروي مجموعة من التجارب الشخصية الواقعية أثناء بحثه عن وظيفة .. يطلعك فيها على عالم الإنترفيهات بتفاصيله
فيريك أنه يمكن أداء إنترفيو (تحت بير السلم) واخر (من تحت الترابيزة)
وقد ترفض في وظيفة لأنك ذو ديانة مغايرة ..!
وإنترفيو مع فرنسية ترى أنك "très gentil" .. وأخرى بلجيكيةَ تتناقش معاك في أحوال البلد كما لو أنها تستجوبك
أيضا
يثبت لك أنه صدر له أسرع قرار رفد في التاريخ .. ويروي بعض المواقف الطريفة في عمله في أكثر من مكان وبالأخص في "أم نبيل" وكيف كانت السبب في تحطيم أنفه
وحكايات آخرى ....


لن تشعر بالملل من قرائتك للمجموعة بل ستتمنى لو كان عرض المزيد من مغامراته
لكني اتعجب لماذا لم يحاول مايكل أن ينضم لموسوعة جينيس للأرقام القياسية برقم الإنترفيوهات التي أداها ..؟!!


ضحى حلمي

13‏/07‏/2010

مكتبة مبارك العامة


واحدة من أكتر الأماكن اللي ترددت عليها في بورسعيد نظرا لحرمان محافظتي من مركز مشابه له - للأسف - .. رغم وجود مركز لثقافة الطفل وكأن الكبار ممنوع لهم أو راحت عليهم


إلى السيدة سوزان مبارك
بما أنك المسئولة عن مسيرة "التنوير" في مصر .. ارجوكي وارجو كل من له صلة بالأمر
بإنشاء مكتبة عامة مشابهه في محافظة كفر الشيخ
من حقي كمواطنة مصرية أني الاقي مكتبة عامة واحدة اقدر استفيد منها بأي حاجة
دورت كتير جدا ولا أثر لأي مكتبة غير (قصر الثقافة) المتهالك واللي اوشك على الإنهيار بسبب عدم الإهتمام به


- ملحوظة : الصور مش تصويري .. دي من تصوير (واتر البحري) وجبتهم من جروب المكتبة ع الفيس بوك


المكتبة من برا






الإستقبال







قاعة الأطفال




قاعة الأنشطة




قاعة الندوات



قاعة الأنترنت



قاعة الكبار





مركز مبارك للغات الأجنبية




قاعة الكورسات

(1)


(2)


ضحى حلمي

09‏/07‏/2010

AIDA في بورسعيد


AIDA


صاحب الشركة دي هو ......
Michael Thamm


الراجل ده فكر أنه يعمل شركة رحلات بحرية ألمانية ... وفعلا عمل AIDA وهي أسطول من 7 سفن :
AIDAcara - AIDAvita - AIDAaura - AIDAdiva - AIDAbella - AIDAluna - AIDAblu

تعتبر رحلات عايدة هي الأولى في ألمانيا
الخدمة عالية جدا ومجهزة بأحسن الأجهزة .. فاخرة ومريحة .. مليئة بالمساحات الواسعة وفيها مسرح ومنتجع يعتبر من الأفضلية في العالم .. تقدر عليها تمارس الرياضة ... وفي مطاعمها بيقدم أحسن الأطباق الفرنسية والألمانية
على سطحها تقدر تستمتع بالسباحة في المسابح الواسعة ... و الحصول على وقت إسترخاء .. و الحصول على حمامات الشمس
كمان تقدر تتسوق في المركز التجاري الموجود فيها
وبتديك الفرصة لزيارة بلاد ومنتجعات مختلفة والرحلة فيها مش ممكن تكون مملة أبدا

رحلتها بتكون في : البحر المتوسط وشمال أوروبا وبحر البلطيق وجزر الكاريبي والخليج العربي وحول جزر الكناري

أسطول عايدة فريد من نوعه .. في التصميم وسبل الراحة فيها
الإجازة فيها مذهلة ولا تنسى .. رحلاتها جذابة للشباب
ومع كل خدماتها الرائعة فأسعارها عادية مش غالية زي الرحلات التانية ... ومن بحثي كدة لقيت أعلى حاجة 2000 يورو للفرد - بالنسبة لعملتهم فيا بلاش -


السفينة دي أنا شوفتها في بورسعيد ... وأنا في المعدية لفتت نظري جدا بشكلها الرائع واصريت امشي من جنبها عشان أشوفها من قريب ... كانت راسية عند الممشي (الممشى هو المنطقة اللي على القنال .. أهل بورسعيد وزوارها عارفينه كويس) ... الممشى كله كانت مقفول وممنوع مرور أي عربية منه مسموح بس للمشاه بالعبور .. والأمن كان مالي الشارع بطوله لأن الأتوبيسات - سوبر جيت على حق - كانت راجعة بركاب عايدة اللي كانوا بياخدوا جولتهم في بورسعيد

ولما قربت من السفينة انبهرت جدا بيها وكنت بندم عشان مش معايا كاميرا أصورها

وفكرت .... ايه المانع لما اجرب رحلة زي دي ...؟


ضحى حلمي

01‏/07‏/2010

سنة أولى على قدي


مدونتي الصغيرة على قدي ......

بمناسبة مرور سنة على ميلادك .... كل سنة وأنتي معايا

أول يوليو بالنسبة لك وبالنسبة لي مهم .. ذكرى مسحتها من أجندتي بميلادك

زي النهاردة السنة اللي فاتت كنت لسه بفكر هكتب أول بوست فيكي ايه .. كان هو أكتر واحد محيرني .. ماكنتش عارفة أكتب أنا مين؟ ولا عاوزة ايه؟ ولا أكتب أنتي ليه أسمك على قدي ...؟!!

ساعتها كتبت اللي خطر على بالي واللي تقريبا جمع كل إجابات الأسئلة دي في أنك على قدي مساحتي الخاصة

أنتي منفذي .. أرشيفك فيه كتير من كتاباتي اللي خرجت للنور وكتير كتير من المسودات اللي ما زالت في مرحلة التكوين واللي مش هتظهر أبدا للنور واللي بفضّل أني احرقها لتظل دائما في صندوق أسراري الخاصة .. أنتي بمثابة كشكولي الأزرق اللي بكتب فيه كل ما يدور برأسي .. رسايلي لـ أمي ... تفاهاتي ... جنوني ... خواطري ... يومياتي الثانوية ... تجاربي الخاصة ... و ......... إلخ من مكنوناتي

أنتي مساحتي الخاصة .. مذكراتي اللي بخبيها من أخواتي وبابا عشان مش يشوفوها .... مملكتي أنا

كنت زعلانة أوي أني مش عارفة ألبسك أزرق زي ما بتحبي وزي ما بحب ... لوني المفضل ... مبروك عليكي فستانك الأزرق

خلال السنة دي اكتشفت أني لسة على قدي ... واقتنعت أني هفضل برده على قدي ... مش تواضع إنما إيمان

كل سنة وأنا على قدي


ضحى حلمي