18‏/03‏/2011

نعم المفروضة !


الشارع فيه عملية سيطرة وفرض رأي لـ إستفتاء التعديلات الدستورية
في كل مكان معلّق لافتات بـ تدعو للمشاركة في الإستفتاء بـ نعم ..!


منشورات بـ توزع على كل الناس ..!
وصلتني في المعهد, لقيتها في مكان عمل والدي
لقيتها في بيوت أصحابي, ولقيتها في بيتي كمان ..!
كلها بـ تدعو للمشاركة بـ نعم ..!!!!


من منابر المساجد والجمعية الشرعية
عربيات في الشوارع بـ تلف
بنفس الرأي , نعم للتعديلات الدستورية ..!!!


حفاظا على مكاسب الثورة
من أجل الحرية والعدالة
للإستقرار والأمان
لمستقبل أفضل


سواء كان الهدف من الدعوة دي المصلحة العامة, ومصلحة مصر
أو مصلحة شخصية للجهات القائمة بعمليات الفرض دي
حيث أنهم الأكثر تنظيما وإستعدادا لخوض المرحلة القادمة
في إنتخابات مجلسي الشعب والشورى, وإنتخابات الرئاسة ..!!


الوضع ده غايظني جدا بشكل مش طبيعي
الثورة دي كان من أهم مطالبها :
الـحــريــــــــة


فين تحقيق الحرية اللي طالبنا بيها .. لما انزل الشارع أوزع منشورات
تعرض لي وجهة نظر, بدون ما تعرض لي وجهة النظر المخالفة ..!


معترضة جدا على نشر وجهة نظر نعم ..
وأسبابهم للموافقة ونتيجتها
وكنت هعترض برده لو كان نشر وجهة نظر لا هو اللي حاصل ..!
الموضوع مش أني مع أو ضد الجهات اللي بتنشر رأيها
أو أنا مع أي رأي ..!!


الفكرة أني كنت مستنية منشورات
تعرض لي الطريقين, أسباب الطرفين
والخطط اللي رسمتها القوات المسلحة لـ الوضع بعد كدة
ويسيبوا لي حرية الإختيار
اللي اشوفه أنسب وأفضل, ويرضي ضميري ويقنعني فعلا


وللأمانة .. فهي لافتة واحدة بس اللي شوفتها كانت دعوتها للمشاركة
(أول إختبار لنا في الحرية .. شارك بصوتك)
ليه ماكانش فيه لافتات كتيرة زي دي ؟؟؟
ليه سيبنا الشارع تحت سيطرة جهة ما ورأي واحد بس ..!!!


ضحى حلمي