16‏/09‏/2010

خليك في حالك ..!

(13)


"أنت الواقتي في شهادة ذاكر كويس
خد بالك من مذاكرتك عشان تعرف تدخل ثانوي دي ليها مجموع وممكن ماتدخلهاش
ماحدش هينفعك
لازم يكون لك طموح وتحدد هدفك عشان على اساسه هتذاكر
يعني هو اللي دخل كلية قمة عمل ايه .. كلهم زي بعض وفي الأخر هتقعد ع القهوة - لو ولد -
حصل خير ادخلي أي كلية .. البنت مالهاش إلا بيت جوزها - لو بنت -
ماهو لو أنت بتذاكر كويس كنت جبت أحسن من فلان وعلان
بلاش حد يشمت فيك .. خزق عينيهم بالنتيجة
......"


دي تقريبا مجموعة الإستطنبات المشهورة في الفترة ما بين ثالثة إعدادي وثالثة ثانوي اللهم إلا إذا نسيت حاجة منهم
في الفترة دي كل شخص في حياتك بيلبس لبس عم نصحي النصوح اللي دايما جاهز بالمجموعة دي معتقد أنه كدة بيوجهك وبيحافظ عليك ع الطريق السليم
أول ما تدخل ثالثة إعدادي
ويجي ويقعد على ودانك لحد ما تخلص الفترة المتأزمة دي بدون أي مراعاة لشعورك بأن حياتك أصبحت مشاع
كل من هب ودب له رأي وكلمة عليك فيها ومن واجبه أنه ينصحك


المشكلة أن كل واحد بيتقمص الشخصية بيبقي متخيل أن اللي قاعد على ودانه ده مش عارف مصلحته فين وأن هو أكتر واحد خايف عليه وعلى مصلحته ويهمه نجاحه .. مع أن في كتير من الأحيان بيكون هو أكتر حد نفسه يشوفك بتفشل !!
الأكثر سوءا بقي أن مش هو لوحده اللي بيكون متخيل كدة .. ده فجأة كل الكائنات بتبقي خايفة على مصلحتك بما فيهم طوب الأرض .. وقتها الواحد بيحس كأنه رايح يحارب في فلسطين مش عارف هيحرر البلد ولا هيموت !


مع أن الوضع هيكون أسهل بكتير بدون وجود عم نصحي ده .. هيخفف الضغط كتير عن الطلبة اللي بتعاني من كل حاجة دي .. وأنا عندي كام كلمة كدة لعم نصحي عشان اجيب من الأخر ....


إلى السيد المبجل نصحي النصوح ...
أرجو أن تحتفظ بكلماتك لنفسك واعمل بها أولا
قبل ما تثقل سمع كل طالب زيي بمقولاتك الشهيرة اللي هي أفضل وسيلة لتصعيب الأمور

أنت بقي متخيل أنك اللي هتنفعني إن شاء الله !
ده أنت الوحيد العقبة في طريقي وأنت الوحيد اللي مستنيني اقع في أي حاجة عشان يشتغل عندك طقم التقطيم بدل ركنته ....

مين مش بيدخل ثانوي ياعم الحاج .. كل الناس بتدخل !
البلد دي كلها حاجة فيها بتعدي ببركة دعا الوالدين
وأكيد كل واحد نفسه في حاجة وبيحلم بيها هيحققها
فبلاش بقي تضغطوا علينا بقينا عاملين زي أنبوبة الغاز اللي ما بتصدق تتفتح عشان تطلع كل اللي فيها ...
وبعدين اللي مش في دماغه هو حر .. كله هيعود عليه في الأخر وهو الخسران فماتتعبش نفسك في تجهيز كل الكلام والنصايح والتوجيهات اللي مالهاش أول ولا أخر وبلا فائدة
كل الناس بتسد ودانها لما سيادتك بتكون في مكان تخفيفا للوضع .. خف تعوم ياعم نصحي

يا عم نصحي من الأخر كدة
انزل من على وداني .. وخليك في حالك !!


ضحى حلمي

ليست هناك تعليقات: