20‏/07‏/2009

حكايات طالبة الثانوية العامة التى لم تدخل ثانوية عامة


وبعد ما خلصت الثانوية العامة قررت احكي اللي حصل .. وبما أنها كانت أيام الله لا يعيدها أيام وبما أني كنت طالبة الثانوية العامة التى لم تدخل الثانوية العامة فأكيد فيه حكايات مش عند حد غيري والأكيد برده أن حكايات كثيرة تتشابه مع كل زمايلي .. نفس المعاناة.

سنتين من عمري من البداية للنهاية مليانة حكاوي .. حكاوي عادية وحكاوي غريبة وحكاوي ..........



(1)



من أخبار الثانوية العامة كل سنة حسيت أن الموضوع صعب جدا وهتقلب بسجن ومعسكرات وحاجات كثيرة هتتمنع .. البعبع وأخر الدنيا وحياتى كلها واقفة على المرحلة دي .. ولأني مكنتش مقتنعة بالهجص ده مصدقتوش.


كنت فاكرة نفسي أنا القاعدة الشاذة .. لا توتر ولا قلق ولا أي حاجة هتأثر أساسا وهستغل كل لحظة في صالحي ومش هسمع لكلام حد وأنا المسيطرة على كل حاجة ومصلحتي وهخاف عليها.


كنت بحلم أنى أدخل هندسة بترول ومش أي جامعة لأ الجامعة الأمريكية كمان .. وعشان أحقق ده في فرصة أنى أطلع من الأوائل على أساس أن الدولة بتقدم الدراسة في الجامعة الأمريكية للأوائل على نفقتهم كهدية نجاح يعني .. قشطة جدا.


وخططت لكل حاجة بالمللي من أول يوم لأخر يوم .. هذاكر ازاي .. هبدأ أمتي .. والكمية اللى هذاكرها في كل يوم .. والمنهج هيتقسم ازاي .. ويومي هرتبه ازاي بحيث أنى مضيعش وقت .. وهقضيه ازاي .. وطبعا مفيش مدرسة لأن أصلا طلبة الثانوية العامة مش بيحضروا فأكيد في دروس ..كام درس .. وعند مين .. والمادة دي هعمل فيها كذا ودي كذا.


والشهر قبل الإمتحانات ده هيبقي حالة خاصة .. المراجعات النهائية والضغط في المذاكرة وكل الهيصة دي مش عندي لأن أنا هبقي مظبطة من الأول بقي مش هيهمني حاجة .. والإمتحاناااااات ده كله إلا الإمتحانات بما أنى لا بتوتر ولا بقلق وربنا كارمني بشوية برود مش عند حد ولا هتأثر حتي .. عادي زيها زي أي إمتحان عدى عليا.


ولأن الكلام مفيش أسهل منه والأحلام ببلاش مش كل حاجة خططت لها حصلت .. الوضع كام مختلف تماما أتاري مش أنا اللي مسيطرة على الأمور في كل الأوقات .. والصراحة تتقال أنا كنت المتحكمة في بعض الأوقات وقدرت بصعوبة أنى أحافظ على ربع اللى كنت خططته .. في البداية كان كله تمام وفي نص الطريق غيرت جزء من الخطة والنهاية كانت غير متوقعة.





ضحى حلمي

هناك تعليقان (2):

بدراوى يقول...

ثانى تعليق
جميل الموضوع بس الرسمة اللى معاه حلوة اوووووى

hanany يقول...

ولأن الكلام مفيش أسهل منه والأحلام ببلاش مش كل حاجة خططت لها حصلت .. الوضع كام مختلف تماما أتاري مش أنا اللي مسيطرة على الأمور في كل الأوقات .. والصراحة تتقال أنا كنت المتحكمة في بعض الأوقات وقدرت بصعوبة أنى أحافظ على ربع اللى كنت خططته .. في البداية كان كله تمام وفي نص الطريق غيرت جزء من الخطة والنهاية كانت غير متوقعة .

مش لازم دي تكون النهاية خليها بداية لنجاحك خليها ضربة مش تقسم ضهرك بل ضربة تجعل منك سيف يقتل فشلك
خليها بداية لمرحلة جديد مرحلة التفكير بواقعية اكثر وفقا لقدراتك وقدرات بيئتك حطي هدف في حدود امكانياتك