02‏/07‏/2009

غــــروب



حينما تنسدل ستائر الظلام على الكون مع غروب الشمس تنسدل أيضا في قلبي .. أكره هذا المشهد يشعرني بالضيق فإن الشمس تأخذ السعادة معها و تختفي في مكان أخر و تحرمني منها .


فيبدأ ليل طويل تمر فيه الساعات ببطء كما الدقائق و كأنها لن تنتهي أبدا .. تراودني هموم مزعجة غابت طوال النهار قد أهملتها منشغلة بقضاء نهار جميل سعيد أقابل به من أحب و أستمتع بوقتي ضاحكة راقصة لكنها الآن بعدما ذهب كل ما كان حولي إنفردت بي و كلما حاولت الهروب منها لا أجد سبيلا يبعدها عني .


أنظر للسماء باكية بحثا عن أنس فلا أجد إلا النجوم البعيدة التي يصعب التحدث معها فهي دائما تنظر بغرور كلما حاولت محادثتها فأنا لا أسوى شيئا لها و لا تريد أن تصادقني مكتفية بشبيهاتها من النجوم المغرورة .. فأحاول محادثة القمر أجده حزين عابس الوجة فقد إستمع إلى شكاوى العديد و لم يعد يتحمل المزيد و إذا حادثته أنصت لكنه لن يخفف عني بل سيزيدني حزنا .



ما أقبح السماء ليلا ! سوداء ليس بها ما يمدني بالطاقة .. أشتاق للسماء نهارا زرقاء بها شمس تدفئني بأشعتها التي توجهها نحوي و سحاب أبيض أتخيل نفسي مستلقية فوقه فأشعر بالحنان و الراحة و يصفى قلبي و بها طيور و عصافير تحلق في سعادة و حرية .. كم أشتاق لنهار جديد يبدأ بتسبيحات الكروانات و زقزقات العصافير فجرا .


يعلو صوتي نحيبا عل أحد يسمعني فيسرع لينتشلني لكن لا أحد يسمعني كل يقتله همه .. عندها أستسلم لتلك الهموم المزعجة باكية في صمت لتقيدني كما تشاء فلا مفر منها .. فقط أنتظر بزوغ النهار من جديد فأول شعاع للشمس يخترق السماء يمحو الظلام في الكون و يحرق ما أظلم قلبي فأستمع في فرح للصرخات المتألمة بداخلي سعيدة بتخلصي مما قيدني ليلا .. سعيدة بعودة الشمس .. سعيدة بإستعادة الطاقة مرة أخرى .. سعيدة بعودتي.


ضحى حلمي

هناك تعليق واحد:

w3d el3ioon يقول...

اية الحزن والكأبة دى يا ضحى احنا مش متعودين منك على كدا
انا عكسك خالص انا بحب الليل علشان بحس فية بالرومانسية الجامدة وخصوصا فى القمر والنجوم